استمرار انهيار الليرة التركية

أخبار العملات
أخبار العملات

تواجه الليرة التركيه انخفاض غير مسبوق يوما بعد يوما ومن المرجح استمرار هبوط سعر الليرة التركية في الأيام المقبلة. الجدير بالذكر أن الليرة التركية قد انخفضت بنسبة تتخطى إل 3% حيث سجلت مستوى جديد وهو 11.7432 ليرة لكل دولار.

وقد شهدت الليرة التركية خسائر فادحة بلغت 60% منذ بداية هذا العام مما ترتب عليه أنها باتت أسوأ عملة في الأداء أمام الدولار الأمريكي. وهذا ما جعل الأتراك يلجأون إلى شراء الذهب.

وعلى صعيد آخر شهدت أسعار الذهب في تركيا ارتفاع غير مسبوق نظرًا لتهافت الأتراك على شراء الذهب; بعد الخسائر التي لحقت بالليرة التركية، وذلك جعل جرام الذهب التركي يصل إلى 681.788 ليرة مقابل جرام الذهب الواحد ويعنى ذلك ان الزيادة بنسبة 3% أي بحوالي 19 دولار.

أسباب انهيار الليرة التركية

من المرجح أن ارتفاع الدولار الأمريكي وتحقيقه مستوى جديد في مدة تقدر بحوالي 16 شهر كان سببه قرار الرئيس الأمريكي جو بايدن بترشيح جيروم باول لفترة ثانية مدتها 4 سنوات قادمه كونه رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي.

بالتالي سوف يستمر البنك المركزي الأمريكي في سياسته المتشددة حيال السياسة النقدية. والتي تتلخص في تقليل شراء الأصول بالإضافة الى زيادة سعر الفائدة في العام المقبل.

بالتالي سوف يشهد الدولار ارتفاع متواصل وقوة الفترة القادمة وذلك طبقًا لبنوك الاستثمار. حيث تدعم رؤية البنك المركزي الأمريكي فرص ارتفاع سعر الدولار الأمريكي.

بيانات تركية حول ثقة المستهلكين

من خلال  البيانات الصادرة حول ثقة المستهلكين نجد أنها سجلت انخفاض في هذا الشهر; بنسبة 7.3% لتسجل 71.1 نقطه والذي يعد ذلك أدنى مستوى تشهده منذ عام 2004.

الجدر بالذكر ان ثقة المستهلكين قد انخفضت العام الماضي بسبب جائحة كورونا، لكنها مرت بأكثر من فترة انتعاش.

من خلال المؤشر الخاص بثقة المستهلكين يمكن معرفة الوضع بكل دقة حيث أن المستويات الأدنى من ال100 معناها أن المستهلكين لا يثقون في الليرة التركية ولا الاقتصاد.

وقد أوضح معهد الإحصاء بتركيا أن شهر أكتوبر شهد تراجع ملحوظ في ثقة المستهلكين إلى 76.8 نقطه مقابل 79.7 في شهر سبتمبر.  

كما صدرت بيانات أخرى حول ارتفاع أسعار المنتجات التركية التي تباع في الخارج بنسبة 7.93% في شهر أكتوبر. وقد سجل المؤشر الخاص بأسعار المنتجين خارج تركيا بنسبة 32.96% سنويًا الشهر الماضي.