العملات الرقمية الحلال

تداول العملات مقالات تعليمية
العملات الرقمية الحلال

العملات الرقمية الحلال أصبحت محل اهتمام من فئة كبيرة من المستثمرين في الوطن العربي خلال الآونة الأخيرة، فلا شك أن حالة التطور السريع التي يعيش العالم فيها منذ سنوات كان لها أثر كبير على كل ما يحيط بنا، حتى أن الاستثمار اتخذ أشكالا مختلفة تواكب ذلك التطور، وأصبحت العملات الرقمية المشفرة من ضمن الأشكال الجديدة للاستثمار التي بدأت تستخدم كبديل للعملات الورقية التقليدية في المعاملات المالية الإلكترونية عبر شبكة الإنترنت، ويعتقد البعض أنها سوف تكون العملة الأساسية لكافة التعاملات في المستقبل القريب، لذلك اتجه المستثمرون للبحث عن العملات الرقمية الحلال لتكون وسيلتهم في استثمار أموالهم.

ما هي العملات الرقمية الحلال

منذ سنوات ليست بالبعيدة لم يكن يخطر ببال أي إنسان أنه سوف يأتي وقت ويعتمد الناس في تعاملاتهم المالية على عملات افتراضية موجودة فقط على شبكة الإنترنت، بل وأنها سوف يكون لها قيمة فعلية تدفع آلاف الناس للتهافت على شرائها والاستثمار فيها، فيمكن من خلال العملات الرقمية المشفرة تحقيق أرباح ضخمة بالعديد من الطرق التي قد يكون بعضها محرما، وهذا ما يدفع المستثمرين في الوطن العربي إلى البحث عن العملات الرقمية الحلال التي يمكنهم استثمار أموالهم فيها بدون قلق حول وجود شبهة حرام بمكاسبهم من هذا الاستثمار.

فالعملة الرقمية هي عبارة عن قيمة مالية يتم تسجيلها بشكل إلكتروني، ويكون لها رمز أو بطاقة تعبر عن هذه القيمة، ويتم استخدام هذه العملة بشكل إلكتروني لنقل قيمتها من مالك القيمة المالية إلى المؤسسات المالية أو المصارف الخاصة بناءًا على طلب مالكها، ويمكن التحكم في العملات الرقمية من خلال مصدر واحد لتكون مركزية، أو من عدة مصادر فتكون لامركزية.

ومن خلال تلك العملات المشفرة يمكن لأي فرد امتلاكها ومن ثم استخدامها في شراء السلع والخدمات المتوفرة عبر شبكة الإنترنت، حيث يتم استخدام دفاتر حسابات رقمية تكون مشفرة بشكل قوي جدا لا يمكن اختراقه بأي حال من الأحوال، وهذا هو ما يوفر الحماية الكاملة والضمان لحفظ هذه الأموال من السرقة، وذلك المعدل العالي جدا من الأمان والحماية هو ما أدى إلى زيادة الاهتمام بالعملات الرقمية بشكل بالغ، ودفع المستثمرون إلى تنفيذ عمليات البيع والشراء بهذه العملات الرقمية الحلال لتحقيق المكاسب المادية منها.

أهم العملات الرقمية الحلال

يوجد العديد من العملات الرقمية المشفرة في العالم، ولكن عدد قليل منها فقط الذي يعتبر من العملات الرقمية الحلال الاستثمار فيها وتداولها، ومنها:

عملة البيتكوين

وهي من أوائل العملات الرقمية وأشهرها في العالم، فقد تم إطلاق البيتكوين لأول مرة عام 2009، تم تصميمها عام 2008م بواسطة أشخاص مجهولي الهوية أطلقوا على أنفسهم اسم “ساتوشي ناكاموتو”، وهي عملة لا مركزية، حيث لا تخضع إلى إدارة أو تنظيم أي من البنوك المركزية، ويمكن لأي شخص امتلاكها وإرسالها باستخدام شبكة البيتكوين بدون أي وسيط أو طرف ثالث كالبنوك.

ويتم التحقق من عمليات تحويل البيتكوين من خلال التشفير، وتسجل في دفتر حسابات مشفر يعرف باسم سلسلة الكتل، ويمكن استبدال عملة بيتكوين بأي عملة أخرى أو أي سلعة أو خدمة. ورمز التداول المستخدم لعملة بيتكوين هو BTC، والوحدة الصغيرة من العملة تعرف بالرمز sat أو ساتوشي على اسم منشئ العملة، وتحتوي عملة البيتكوين الواحدة على مائة ألف ساتوشي. وتبلغ قيمة بتيكوين اليوم 17,238.0 دولار أمريكي.

عملة اللايتكوين Litecoin

من العملات الرقمية الحلال والمعروفة بشكل واسع عالميا، فقد تم إطلاقها للمرة الأولى عام 2011م، ويرمز لها بالرمز LTC، ويتم إنشاء وتداول العملة وفقا لبروتوكول التشفير المفتوح المصدر، وتعد عملة لايتكوين من العملات اللامركزية، حيث لا تخضع لأي سلطة أو إدارة أي بنوك، وقد تم تصميم هذه العملة بالتأثر بعملة البيتكوين، حتى أنها تتطابق معها في معظم التفاصيل التقنية، ولكن ما يميز لايتكوين هو انخفاض المدة الزمنية لتوليد الكتلة الواحدة لتصل إلى دقيقتين ونصف فقط، بينما تستغرق بيتكوين مدة قد تمتد لساعات.

سعر عملة اليتكوين اليوم هو 81.880 دولار أمريكي. وقد كسرت القيمة السوقية لها حاجز المليار دولار في نوفمبر من عام 2013م. وفي نهاية 2017م بلغت أكثر من عشرين مليار دولار أمريكي. ولكن تراجعت قيمتها فيما بعد أمام الدولار الأمريكي كغيرها من العملات.

عملة الريبل

وانطلقت للاستخدام عام 2014م، ويعمل بنظام يشبه البلوكتشين لتسوية المعاملات المالية بشكل إلكتروني. وتتميز عملة الريبل بأنها من أسرع العملات الرقمية الحلال في الاستخدام. حيث يتم تسوية المعاملات بالريبل في مدة أقصاها خمس ثواني.

وتعد الريبل ثالث أكبر العملات الرقمية الحلال في العالم بعد عملة بيتكوين وعملة ايثر، ويرمز للريبل في التداول برمز XRP. تبلغ قيمة عملة الريبل الآن 0.35576 دولار أمريكي.

تعد عملة الريبل أكبر منافس لعملة بيتكوين، ومن أهم مميزاتها أنها لا تعتمد على شركة معينة لإدارة وتأمين قاعدة البيانات الخاصة بها، ولذلك لا يوجد انتظار لتأكيد أي كتلة، بينما عملة بيتكوين فتتطلب وقت انتظار لتسوية المدفوعات وصل إلى 168 دقيقة في مارس عام 2017م، بينما الريبل استغرق متوسط 3.7 ثانية فقط.

عملة اثيريوم

وانطلقت عام 2015م لتصبح واحدة من أهم استثمارات التكنولوجيا التي تلائم كل العصور. وقد حققت نموا أكثر من 1000% منذ إطلاقها وحتى الآن، ويتم تداولها تحت مؤشر Crypto index 10 للعملات المشفرة. وتتشابه مع بيتكوين في العديد من الأسس التقنية. وتعد من أكبر منافسيها وخاصة كونهما من العملات الرقمية الحلال، تبلغ قيمة عملة اثيريوم اليوم 1,336.23 دولار أمريكي.

عملة بيتكوين كاش

وقد عرفت منذ عام 2017. حيث استقلت بصورة رسمية عن العملة الأصلية بيتكوين التي تعد أهم العملات الرقمية الحلال في العالم. وهي ناتجة عن تطوير سلسلة الكتل “بلوكتشين”. وقد قام بعض المطورين بإنشاء هذه العملة نتيجة عدم رضاهم عن خدد التطوير الخاصة بالعملة الأصلية بيتكوين. ويرمز لها بالرمز BCH، ويبلغ سعرها اليوم 106.80 دولار أمريكي.

من أهم مميزات عملة بيتكوين كاش هو زيادة الحد الأقصى الخاص بحجم الكتلة. وهو ما يسمح بمعالجة كم أكبر من المعاملات بكل كتلة. حيث تم زيادة حجم الكتلة إلى 8 ميجا بايت بدلا من 1 ميجا بايت. ثم زادت مرة أخرى عام 2018 لتصل إلى 32 ميجا بايت.

عملة نيم

واشتهرت في البورصات العالمية منذ عام 2015م، ومنذ ذلك الوقت أثبتت قدرتها على التحدي والمنافسة في الأسواق المالية حتى احتلت المرتبة السابعة من بين أفضل وأشهر العملات الرقمية الحلال في العالم، وهي تعمل بجافا وجافا سكريبت.

تعمل عملة النيم من خلال خوارزمية تعرف باسم “إثبات الأهمية”. والتي تعمل على الاستفادة من الأنظمة الحرة إلى جانب تقنية البلوكتشين. وهي لا تحتاج لعمليات التعدين من أجل إنشاء عملة النيم، وتعرف هذه العملة في التداول بالرمز XEM، وتبلغ قيمتها 0.03109 دولار أمريكي.

عملة مونيرو Monero

وعرفت في العالم المالي منذ عام 2014م، وهي مصدر مفتوح لمفهوم البلوكتشين يتم توجيهها نحو الخصوصية. والمصدر الفتوح يعني أن البرامج والتكنولوجيا قد تم اختبارها وتحسينها من خلال تعاون المستخدمين للعملة. فقد ساهم نحو 240 مطورا في مشروع عملة مونيرو.

وتصنف من ضمن قائمة العملات الرقمية الحلال والتي تعد من أكثر العملات تحفظًا، حيث تشتهر بإخفاء هويتها. حيث تقوم بإخفاء جميع معاملاتها بالتشفير لحماية العناوين والبيانات والمبالغ المحولة. فجميع بيانات مونيور يتم إخفائها، وذلك ما يجعلها أكثر خصوصية من بيتكوين. يبلغ سعر عملة مونيرو 159.700 دولار أمريكي.