أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة

تداول الأسهم مقالات تعليمية
أفضل الأسهم الأمريكية

سوق الأسهم الأمريكية يضم مجموعة كبيرة من الأسهم المميزة للاستثمار، حيث يضم عشرات من كبرى الشركات العالمية التي تشكل فرصة رائعة لكسب الكثير من الأموال، ومن بين هذه الشركات يمكن اختيار أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة اليومية لتكون من أهم الإضافات لأي محفظة استثمارية.

المضاربة في الأسهم الأمريكية

المضاربة اليومية في الأسهم تعد أحد أشكال استراتيجيات التداول، والتي تعتمد على عقد المستثمر عدد من صفقات شراء وبيع الأسهم خلال اليوم الواحد، وهذا النوع من الاستثمار يتطلب درجة عالية من المعرفة بالأسهم وبقراءة اتجاهات السوق على المدى القصير وفهم المؤشرات الفنية قصيرة المدى، لأن الأسهم قد تتعرض لتقلبات كثيرة خلال لحظات متأثرة بأي أخبار سياسية أو اقتصادية، وبالتالي لابد للمضارب أن يكون على وعي بذلك وأن يمتلك القدرة على اتخاذ القرارات بشكل لحظي حتى لا يتعرض إلى خسارة أمواله.

من أهم سمات المضاربة اليومية في الأسهم هي ارتفاع نسبة المخاطر، بالرغم من ذلك فمن الممكن أن يحقق المضارب أرباحا ضخمة جدا إذا ما تمكن من اختيار أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة واتخذ قرارات صحيحة لفتح وغلق صفقاته، كما تتميز المضاربة أيضا بانخفاض قيمة التكاليف والمصروفات، إلى جانب التنوع في الكبير في المحفظة الاستثمارية بالشكل الذي يضمن مصادر مختلفة لتحقيق الأرباح.

كيفية اختيار أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة

من يرغب في أن يصبح مضاربا ناجحا في الأسهم الأمريكية؛ فعليه أن يكتسب عدد من أهم المهارات الأساسية والتي تمنحه القدرة على اختيار أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة والتداول، فمفهوم التداول لا يقتصر على شراء وبيع الأسهم فحسب، بل يشمل ضمان توافر السيولة ودراسة الفرص المتاحة لتحقيق المكافآت لكل صفقة مع ارتفاع المخاطر، وهناك عدد من العوامل التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند اختيار الأسهم للمضاربة، ومنها:

  • أسهم الترند

ويقصد بها أسهم الشركات التي تستحوذ على أعلى قدر ممكن من الاهتمام في الأسواق، بزيادة الاهتمام بشركةٍ ما يؤدي إلى اتجاه المزيد من المتداولين إلى الاهتمام بشراء وتداول أسهمها، ما يترتب عليه تحركات عالية في الأسعار، وبالتالي فرص أكبر لتحقيق أرباح أعلى.

  • أحجام التداول

عادة ما يركز المضاربون على زيادة الحجم الإجمالي عند القيام بشراء الأسهم للمضاربة، ولكن النجاح الحقيقي يكمن في اختيار الأسهم التي تعرف الزيادة في حجم التداول، وهو الحجم الذي يوضح عدد المضاربين المشاركين وقاموا بتربيع المراكز في نهاية اليوم.

  • تتبع الأخبار

من المرجح أن تحقق أسهم الترند سيولة أكبر وعدد متداولين أكبر، ولذلك فإن متابعة التطورات والأخبار يساعد على فهم السوق وتوقع اتجاهاته، فالأخبار الإيجابية تؤدي إلى ارتفاع السهم، بينما تؤدي الأخبار السلبية إلى انخفاضه.

أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة

مع التعدد الكبير في أسهم الشركات المدرجة في السوق الأمريكية، يزداد البحث عن أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة اليومية وجني الأرباح، ولا شك أن السوق الأمريكية تتضمن العديد من الأسهم التي لم يسمع بها بعض الناس يوما، بالرغم من كونها شركات معروفة عالميا، ولذلك يبحث المستثمرون عن أسهم الشركات المعروفة والمشهورة لضمان انخفاض حجم المخاطر المحيطة بها.

سهم شركة Facebook

يعد من أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة في سوق تداول الأسهم الأمريكية، حيث تخدم أكثر من 3.3 مليار مستخدم شهريا من أصل 4.7 مليار مستخدم لشبكة الإنترنت في العالم، وقد ارتفع سهم facebook بنسبة 7.8% خلال الربع الأول من عام 2022م فقط، حيث تعتبر من الشركات الرائدة في هذا الصدد.

بمتابعة أرباح الشركة يمكن التأكد بأنه أفضل الاختيارات الحالية للاستثمار قصير المدى وطويل الأجل أيضا. وذلك نظرا لإعلان الشركة في وقتٍ سابق عن البرنامج الإضافي الخاص بإعادة شراء الأسهم بقيمة 25 مليار دولار أمريكي. وهو ما سوف يوفر بالتأكيد دعما إضافيا لأسهم Facebook ويزيد من استمرارها في النمو والصعود.

سهم شركة Apple

وهو من أقوى الأسهم في العالم ودائما ما يحتفظ بتلك المكانة، ومن أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة حتى أنها لم تتأثر بالأزمة العالمية كورونا كباقي الشركات، بل على العكس تعافت بشكل سريع وحققت نموا أكبر.

يستمد سهم أبل قوته من القيمة السوقية للشركة. والتي تعد أول شركة أمريكية تصل قيمتها السوقية إلى مبلغ تريليون دولار أمريكي في التاريخ. فدائما ما كانت الاختيار الأول للمضاربين في الأسهم، فدائما ما كانت أبل في صدارة الأسهم الأمريكية.

سهم شركة ديزني The Walt Disney Co

أسهم شركة ديزني من أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة بل وأفضل الاختيارات لجميع أنواع الاستثمار قصير وطويل الأجل. وذلك نظرا لما تتمتع به تلك العلامة التجارية من نجاح فائق على مدار عشرات السنين. بالرغم من عدم ارتفاع السهم خلال العام الماضي إلا بنسبة قليلة. إلا أنه مازال من الاختيارات المثالية للشراء والاحتفاظ به في المحفظة الاستثمارية. خاصة مع وجود العديد من الدلالات على تضاعف قيمة السهم خلال الفترة المقبلة مع التوسعات التي تقوم بها شركة ديزني من الاستحواذ على عدة استوديوهات الإنتاج السينمائي وامتلاك عدة علامات تجارية سينمائية في هوليوود.

لا شك أن قطاع المنتزهات الخاص بشركة ديزني قد تأثر سلبيا خلال انتشار وباء كورونا. ولكنه سريعا ما بدأ في التعافي بشكل تدريجي، ولكن بشكلٍ عام لم يكن الضرر شديدا. نظرا لإطلاق الشركة منصة ديزني+ لعرض الأعمال المنتجة من قبل شركة ديزني. والتي سريعا ما تخطى عدد المشتركين بمنصة ديزني مائة مليون مشترك خلال عدة أشهر فقط. وذلك بلا شك كان من أهم العوامل لارتفاع أسهم ديزني. مع وجود خطط مستقبلية لتصدر الإنتاج السينمائي في هوليوود في الفترة المقبلة.

سهم شركة أمازون Amazon

أمازون واحدة من أكبر الشركات في العالم التي تحقق عائدات مالية تقدر بنحو 280 مليار دولار أمريكي. وهي ثاني شركة أمريكية بعد شركة أبل تصل القيمة السوقية لها إلى تريليون دولار أمريكي. وهي تعمل في الخدمات السحابية وخدمات البيع بالتجزئة التي تصل إلى أكثر من 137 مليون عميل في مختلف أنحاء العالم.

وقد اتجهت أمازون إلى تنويع مصادر دخلها في السنوات الأخيرة، فقد أطلق خدمة Amazon Prime، وتصنف أيضا من ضمن أكبر الشركات التكنولوجية في أمريكا مع شركة جوجل ومايكروسوفت وأبل، كما أن أسهم شركة أمازون مدرجة في مؤشر S&P 500 ومؤشر ناسداك100، وهذا ما يجعلها من أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة وللاستثمار طويل المدى.

سهم شركة ميتا Meta

وهي الشركة الأم المالكة لشركة Facebook، وتملك أيضا Whats App وانستجرام وغيرها. وقد مرت الشركة بمرحلة انتقالية نمت خلالها بصورة هائلة خلال عام 2021م. وخاصة عقب إعادة فتح الشركات والقطاعات الاقتصادية بعد فترة طويلة من الإغلاق خلال تفشي وباء كورونا. وبالتالي زادت أعمال الإعلانات التي قدمتها الشركة مما حقق لها أرباحا ضخمة لرغبة المعلنين في عودة قوية.

وتسعى شركة ميتا للدخول في استثمار مختلف بشكل جديد يعرف باسم ميتافيرس، والذي من المتوقع أن يعزز من قيمة وربحية سهم ميتا، وبالتالي سوف يصبح من أفضل الأسهم الأمريكية للمضاربة أو الاحتفاظ في المحفظة الاستثمارية.

سهم شركة Adobe

تعد شركة Adobe من أهم الشركات في العالم، وقد نمت في مجال البرمجيات الإبداعية منذ سنوات طويلة. وهو ما ينعكس بشكل واضح على ربحية السهم. فاقتناء أحد برامج أو منتجات الشركة يعد مطلبا أساسيات لملايين الأفراد حول العالم. وخاصة لمن يعمل في مجال التصميم وإنتاج الأفلام والتصوير، والإعلانات الرقمية، والجرافيك،