البلاك فرايداي يواجه أزمة الشحن العالمية

أخبار اقتصادية
أخبار اقتصادية

أرسلت الشركات الكبرى استعدادا للبلاك فرايداي رسالة مفادها أنه لا مجال للقلق حيال الأرفف الفارغة، حيث ان القلق قد ساور شركات التجزئة القلق القلق حيال تأخر عمليات الشحن فقامت بتخزين منتجات كثيرة منذ عدة أشهر.

كما قامت بعض المتاجر الشهيرة باستئجار سفن تجارية ليتم نقل البضائع من آسيا حتى توفر للمستهلكين المنتجات المختلفة في البلاك فرايداي.

كما قامت متاجر اخرى بالاستفادة من الاتفاقيات طويلة الأجل مع الموردين. حتى يحصلوا على جميع متطلباتهم من المنتجات المطلوبة في البلاك فرايداي.

تحليل مايكل لاسر ازاء مشكلة الشحن العالمية

يرى المحلل مايكل لاسر لدى يو بي إس  أن عملية توفير منتجات مخزنة عند تجار التجزئة سيعطيهم فرصة كبير للتغلب على مشاكل الشحن العالمية. مما سيجعل البائعين يميلون للتعامل معهم.

الجدير بالذكر أن وول مارت قد عكفت على زيادة مستوى مخزونها بنسبة 11.5% عن نفس الفترة العام السابق. كما نهجت تارجت نفس الطريق وعلت على زيادة مستوى المنتجات المخزنة بنسبة 18%. وقامت تي جي إكس بالإعلان عن مستوى المخزون لديها والذي ارتفع بنسبة 4% فقط.

كما قال رئيس شركة إرني هيرمان التنفيذي أنه تم الاتفاق على وصول المنتجات في المتاجر الالكترونية والفروع في الوقت المحدد لموسم البلاك فرايداي.

الجدير بالذكر ان حسب تحليل شبكة سي إن إن  أن الشركات السابقة تكبدت تكلفة إضافية كبيرة نظير توفير المنتجات. التي تحظى بإقبال كبير من المستهلكين في البلاك فرايداي.

كما أبدت متاجر روست عن مخاوفها حيال موعد استلام البضائع في موعدها المحدد. برغم استئجار سفينة تجارية عابرة للمحيطات وذلك بسبب غلق الموانئ.

كذلك صرحت فيكتوريا سيكريت أن 50% من المنتجات المزمع عرضها في البلاك فرايداي ما زالت عالقة.

الجدير بالذكر أن الشركة سوف تعتمد على الطائرات كوسيلة نقل سريعة لجلب المنتجات; ولكنها لن تصل في الموعد المحدد للجمعه السوداء.

شركة يو بي اس قالت أن الشركات الأمريكية التي تعتمد على استيراد نسبة كبيرة من منتجاتها المعروضة هي التي تواجه أزمة الشحن العالمية. مقارنة بالشركات التي تعتمد على الصناعة المحلية بنسبة كبيرة.