هل العملات الرقمية ممنوعة في السعودية؟

تداول العملات مقالات تعليمية
العملات الرقمية

يتساءل كثير من الأشخاص حول إن كانت العملات الرقمية ممنوعة في السعودية أم مسموح تداولها، خاصة بعدما بدأت بعض الدول في حظر العملات الرقمية بعدما لاقت رواجًا كبيرًا خلال السنوات الأخيرة واعتبرها البعض هي المستقبل في التعاملات المالية الحديثة، فأصبح العديد من المستثمرين يتداولونها من خلال البورصة وينتظرون ارتفاع قيمتها حتى يقوموا ببيعها وتحقيق المكاسب المالية من ورائها.

ما هي العملات الرقمية

العملات الرقمية هي عملات افتراضية إلكترونية، يتم التعامل بها عبر شبكة الإنترنت فقط وليس لها وجود حقيقي وملموس، ولذلك فهي لا ترتبط بقيمة محددة، ولا تخضع إلى إدارة أي من البنوك المركزية في أي دولة، ولذلك لا تخضع العملات الرقمية إلى أي قوانين تنظيمية.

على الرغم أنه لا يمكن رؤية العملات الرقمية بالعين أو لمسها باليد إلا أنها أدت إلى حدوث طفرة في عالم الاقتصاد الرقمي، وقد دفع ذلك بعض الدول بربط العملة الوطنية للبلاد بالعملات الرقمية في محاولة منها لمواكبة التطورات في عالم التسوق والمدفوعات عبر شبكة الإنترنت كخطوة في طريق تحقيق عهد اقتصادي متطور يعتمد على استخدام الأرقام والرموز على الشاشات.

فالعملات الرقمية ما هي إلا رموز وإشارات، فكل عملة تتميز بإشارة أو رمز خاص بها، وتستخدم من خلال شبكة الإنترنت فقط في شراء السلع أو الخدمات المختلفة وتنفيذ المعاملات المالية الإلكترونية ونقل الملكية بشكل فوري.

ويوجد العديد من أنواع العملات الرقمية، ولعل أشهرها على الإطلاق عملة البيتكوين، فهي الأكثر تداولاً حول العالم، ولكنها أيضا تستخدم في المعاملات الغير قانونية، وذلك لأنها توفر المال ولكن بدون توفير أي معلومات عن هوية مالك هذه العملة، حيث تعمل آلية البيتكوين على إخفاء هوية المرسل والمتلقي أيضا، وهذا ما يجعلها شائعة الاستخدام في عمليات غسيل الأموال وغيرها من المعاملات المالية الغير مشروعة.

ولكن مع انتشار هذه العملة بشكل كبير وارتفاع قيمتها السوقية اضطرت بعض الدول إلى الاعتراف بها كعملة رسمية للتعاملات المالية الإلكترونية ولكن بالشكل الذي يخدم مصالح الدولة، مع وضع العملة الرقمية تحت الرقابة المباشرة من حكومة الدولة.

هل العملات الرقمية ممنوعة في السعودية

لا تمنع حكومة المملكة العربية السعودية الاستثمار في العملات الرقمية وتداولها، بل أنها تتيح ذلك من خلال كبرى شركات التداول، لا سيما وأن تداول العملات الرقمية في المملكة يحظى برواجٍ كبيرٍ، وتزداد نسبة الإقبال عليه بشكل مستمر.

وعلى الرغم أن العملات الرقمية ليست ممنوعة في السعودية إلا أنه لم يتم الاعتراف بها بشكل قانوني حتى وقتنا هذا، بل أن الحكومة السعودية ترفض اعتماد أي هيئة تنظيمية موحدة لتداول العملات الرقمية من خلالها، وذلك لأنها تعتبر أن العملات الرقمية مصدر للعديد من المخاطر السلبية، خاصة مع كونها غير خاضعة لرقابة الحكومة السعودية ولا تخضع لتنظيم البنك المركزي السعودي ولا أي هيئة تنظيمية أخرى أخرى في العالم.

من جهةٍ أخرى فمن المتوقع أن تغير المملكة العربية السعودية موقفها تجاه العملات الرقمية خلال الأعوام المقبلة، وأن تقوم بإعادة تقييم وضعها، وخاصة بعد اعتراف العديد من الدول بالعملات الرقمية وتشريع تداولها بشكل قانوني، وقد بدأت المملكة بالفعل في مشروع تعاوني مع دولة الإمارات بهدف إطلاق عملة رقمية عربية من أجل استخدامها في التحويلات المالية العابرة للحدود.

الجدير بالذكر أن تداول العملات الرقمية يتم عن طريق البورصات المالية مثل تداول العملات الورقية الأجنبية. حيث يتم مراقبة حركة العملات من حيث الصعود والهبوط حتى يتم تنفيذ صفقات البيع والشراء. كما يتم تداولها باستخدام العقود الآجلة، والاستثمار في صناديق شراء العملات الرقمية وغيرها.

كيف يتم شراء العملات الرقمية في السعودية

يوجد عدة وسائل يمكن استخدامها عند الرغبة في شراء العملات الرقمية المشفرة داخل أراضي المملكة العربية السعودية. نظراً لأن تداول العملات الرقمية في السعودية لم يتم ترخيصه من الجهات المختصة بعد. ولذلك لابد من إتباع الأمور التالية حتى لا يقع أي شخص تحت خطر النصب والاحتيال. فينصح باتباع الخطوات التالية لشراء العملات الرقمية في السعودية:

  • في البداية لابد من اختيار منصة تداول موثوقة ومرخصة من الجهات المختصة وهيئات الرقابة المالية.
  • قبل شراء العملات الرقمية لابد من تحديد الهدف من الشراء. إن كان بغرض الاستثمار طويل الأجل أو بغرض تحقيق الأرباح اليومية.
  • يجب اختيار شركة الوساطة المالية التي تعتمد على أسس واضحة وحقيقية، وتجنب الشركات الوهمية التي تقدم وعود وهمية بالمكاسب والأرباح.
  • كما يجب أيضا معرفة نوع الاستثمار الذي توفره منصة التداول فيما يخص العملات الرقمية المشفرة. فهناك منصات تداول تعمل بنظام التداول الفوري، وهناك منصات تداول تعمل بنظام عقود الفروقات.
  • بعد اختيار الشركة الموثوقة يتم فتح حساب للتداول مع منصة التداول التي توفر خدمة تداول العملات الرقمية.
  • يتم توثيق حساب التداول بشكل رسمي من خلال رقم الهوية الوطنية ورقم الحساب البنكي قبل إيداع رأس المال في المحفظة الاستثمارية بمنصة التداول.
  • يتم تحديد العملات الرقمية المطلوب شراؤها وتحديد رأس المال المناسب للاستثمار. مع ضرورة الحرص على عدم المخاطرة بمبالغ مالية كبيرة لتجنب الوقوع في خسائر كبيرة إذا ما هبط سوق المال لأي سبب.

الفرق بين بيع وشراء العملات المشفرة وتداولها

يتم تداول العملات الرقمية أو العملات الإلكترونية من خلال منصات التداول في سوق المال، وغالبا ما يتم فرض عمولات منخفضة نسبيًا على المتداولين، ولذلك فإن أسواق المال توفر بيئة افتراضية وآمنة للمستخدمين لكي يتمكنوا من تداول العملات الرقمية في مكان آمن.

يتم تداول العملات الرقمية بهدف تحقيق الأرباح. وبالرغم من كونه من أنواع الاستثمارات المحفوفة بالمخاطر نظرًا لكون لا يوفر أي ضمانات في حالة خسارة الأصول الرقمية. وأنه يجب على المستثمر أن يتعلم بنفسه استراتيجية تداول العملات الرقمية. إلا أن هذا المجال من أكثر الاستثمارات المربحة في سوق المال.

يحقق المستثمرون في تداول العملات الرقمية المشفرة أرباحا طائلة، ويتوقف حجم الأرباح على العديد من العوامل. منها استراتيجية الاستثمار التي يتبعها المتداول، ومدى تقلب أسعار العملات الرقمية، وحجم السوق الذي يتم فيه تداول العملات الرقمية.

أما شراء العملات الرقمية بهدف الاستخدام الشخصي فهو يماثل استخدام العملات الورقية المعتادة ولكن بشكل إلكتروني. حيث يتم استخدامها في التعاملات المالية من خلال شبكة الإنترنت، فيتمكن المستخدم من إجراء عمليات البيع والشراء المختلفة. والتسوق وامتلاك الأشياء من خلال ضغطة زر واحدة على شاشة الهاتف المحمول.

نصائح هامة لتداول العملات الرقمية

نقدم لكم أهم النصائح التي تساعد المبتدئين في تداول العملات الرقمية لتجنب الوقوع في الخسائر أو الأرباح اللحظية الضعيفة:

  • يجب دراسة قصص ظهور العملات الرقمية وحجمها السوقي والتقلبات السعرية لها قبل التفكير في شرائها.
  • الابتعاد عن العملات الرقمية التي تثير الكثير من الجدل، فقد تكون مجرد فقاعة وسريعا ما تنفجر.
  • الابتعاد عن شراء العملات الرقمية لمجرد كونها رخيصة الثمن فقد تكون عديمة القيمة الاستثمارية.
  • اختيار الاستثمار في العملات المشفرة المستقرة نسبيًا.
  • لا تستثمر في العملات الرقمية إن لم تكن قادرًا على مواجهة المخاطر وتحمل الخسائر.
  • عدم الاعتماد على عملة رقمية واحدة فقط للاستثمار، فالتنوع في الاستثمار مطلوب.

تعرف ايضاً على: افضل سهم استثماري يوزع ارباحالمؤشرات العالميةخدمة الاهلي اونلاينسامبا كابيتال