استقرار للدولار في ظل انتظار أكبر حدث اليوم

أخبار العملات
أخبار العملات

شهد اليوم الجمعة الموافق الخامس من نوفمبر 2021 انخفاض في سعر الدولار بسيط، وذلك بعد تحقيق مكاسب عالية في جلسة الأمس وقبل صدور البيانات الخاصة بالتوظيف الأمريكية والتي من المتوقع أن تؤثر بشكل قوي على رؤية مجلس الاحتياطي الفيدرالي الخاص برفع سعر الفائدة.

انخفاض طفيف في سعر الدولار

انخفض مؤشر الدولار في تمام الساعة الثالثة إلا خمس دقائق صباح الجمعة بتوقيت جرينتش وذلك بنسبة قدرها 0.1% ليصل عند 94.302 وذلك بعد  ارتفاع نسبته امس الخميس بحوالي 0.5% مما أثر إيجابيًا على مستواه الذي ارتفع بنسبة 0.2% خلال هذا الاسبوع.

في المقابل شهد زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي ارتفاع بنسبة قدرها 0.1% إلى 1.1562، وذلك  بعد الانخفاض الذي شهدته الجلسة السابقة بنسبة 0.5%.

كذلك حدث انخفاض في سعر زوج الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني، وذلك بنسبة 0.1% ليصل سعره 113.68.

رؤية بنك الاحتياطي الفيدرالي

صرح البنك الاحتياطي الفيدرالي في وقت سابق أنه عازم على تقليل البرنامج الخاص بشراء السندات هذا الأسبوع. الجدير بالذكر أن البنك سوف يتأنى في تحديد الموعد الخاص بسعر الفائدة وذلك لليلة واحدة.

من خلال تحليلات السوق وجد أن كل التعليقات المصرح بها تدعو للتشاؤم; وذلك لان من المتوقع ان يكون البنك الاحتياطي الفيدرالي هو أول من سيعلن رفع سعر الفائدة.

في المقابل أظهرت كريستين لاغارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي اعتراض الأربعاء الماضي عن المراهنات السوقية; فيما يخص رفع سعر الفائدة في وقت مبكر، حيث انها صرحت انه يستحيل الإقدام على تلك الخطوة في عام 2022.

على صعيد آخر تعد بيانات الإنتاج الصناعي الخاصة بفرنسا وإسبانيا وألمانيا دون المستوى. وذلك طبقًا للأرقام التي صدرت اليوم الجمعة مما خيب آمال للجميع.

بنك انجلترا المركزي قرر انتظار مفاجأة السوق يوم الخميس مع زيادة المخاوف الخاصة بالنمو في المستقبل.

الجدير بالذكر ان زوح الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي قد انخفض بنسبة 1.4% في فعاليات الجلسة السابقة.

بينما حدث ارتفاع اليوم الجمعة بنسبة 0.1% ليصل السعر 1.3506 وتلك نسبة لم يشهدها زوج الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي منذ 11 عام.