العملات الرقمية وطريقة التداول بها

تداول العملات مقالات تعليمية
العملات الرقمية

العملات الرقمية انتشرت خلال السنوات الأخيرة الماضية مع ظهور أنواع جديدة من العملات بشكل واسع تعرف باسم العملات الرقمية أو المشفرة، وقد حققت قيمة العملة الرقمية بيتكوين أكثر من 65 ألف دولار أمريكي للعملة الواحدة، إلى جانب ذلك فالعملات الرقميه تتميز بعدم الوجود الفيزيائي، فهذه الهكلة ليست موجودة بشكل ملموس على أرض الواقع، وإنما تستخدم عبر الإنترنت في تنفيذ المعاملات الفورية وعمليات نقل الملكية وفي عمليات الاستثمار الإلكتروني وشراء الأغراض المختلفة والخدمات وغيرها.

ويتم الحصول على عملة بيتكوين عن طريق عمليات التعدين، مثلما يتم تعدين وتكرار الرمال حتى يتم الحصول على الذهب، كذلك الحال مع العملة المشفرة كالبيتكوين، فيتم عمل تعديم وفلترة لكميات ضخمة من المعلومات، وفي مقابل ذلك يتم الحصول على مقدار قليل جدا من البيتكوين.

ويتم استخدام العملات الرقمية عن طريق دفتر للحسابات الرقمية متاح على شبكة الإنترنت والتي تتسم بتشفير قوي للغاية حتى يضمن الحماية الكاملة للمعاملات المالية التي تتم باستخدام العملة المشفرة عبر شبكة الإنترنت.

وتتميز العملات الرقمية بأن كل عملة رقمية لها رسالة وهدف وخطة تعرف باسم المشروع، وقد أصبح لها صدى واسع في العالم وتنتشر بشكل سريع جدا، إلى جانب أنها فرصة استثمار جذابة جدا، فترتفع أسعار العملات الرقمية بشكل كبير جدا خلال فترة زمنية قصيرة، وهو ما يجذب الكثير من المستثمرين إلى الاستثمار فيها.

تعريف العملات الرقمية

العملات الرقمية أو العملات الإلكترونية أو النقود الإلكترونية أو النقود الرقمية، كلها أسماء مختلفة لشيء واحد، وهو عملة أو نقود يتم تبادلها وتخزينها وإدارتها من خلال أنظمة الحاسوب الرقمية بشكل أساسي وخاصة من خلال شبكة الانترنت.

وتشمل العملات الرقميه انواع العملات الافتراضية والعملات المشفرة بالعملة الرقمية الخاصة بالبنك المركزي، ويمكن القيام بتسجيل العملة العرقية من خلال قاعدة البيانات التي يتم توزيعها على شبكة الانترنت، أو من خلال قاعدة بيانات على الكمبيوتر المركزي المملوك لبنك أو شركة ما، أو من خلال الملفات الرقيمة أو على أنواع البطاقات ذات القيمة المخزنة.

وقد تم إصدار أو عملة رقمية في العالم عام 2009م وهي عملة البيتكوين، وتعتبر هي البداية للعملات الرقمية اللامركزية التي تقوم على تقنية بلوكشين Blockchain بدون الخادم المركزي، وليس هناك أصول ملموسة لهذه العملة يتم الاحتفاظ بها في الاحتياطي، فقد أثبتت العملات الرقميه أو المشفرة التي تقوم على تقنية بلوكشين بأنها غير قابلة للتنظيم من قبل الحكومة، فلا يوجد أي شخص أو أي نظام حكومي يملك القدرة على وقف تشغيل هذه العملات، إلى جانب أن أصول العملات المشفرة تعود إلى فقاعة الدوت كوم خلال التسعينيات.

كيف بدأ الاهتمام بالعملات الرقمية؟

جاء الاهتمام الكبير بالعملات الإفتراضية بسبب ما يعرف بعمليات تداول العملات الرقمية. حيث يتم شراء وبيع هذه العملات بغرض تحقيق الأرباح المالية منها، وخاصة مع النمو في اسعار جميع العملات الرقمية كلما ازداد الإقبال على تداولها.

يرجع أصل العملات الإلكترونية إلى أوائل التسعينيات من القرن الماضي، حيث بداية تكنولوجيا المعلومات. وكان الذهب الإلكتروني هو أول المنتجات الإفتراضية عام 1996م; ثم بدأ الموقع الإلكتروني “ليبيرتي ريسرف” بتأسيس العملة الرقمية بشكلها المعروف حاليا. بحيث يسمح لمستخدميها بتحويل اليورو أو الدولار إلى عملة رقمية من خلال نفس الموقع. كما يسمح بالتبادل بين العملتين برسوم تبلغ قيمتها 1% من إجمالي المبلغ. ولكن الحكومة الأمريكية قامت بإغلاق هذا الموقع تماما بعدما تم توجيه العديد من الإتهامات له باستخدام العملة الرقمية في غسيل الأموال.

وفي عام 2005م بدأت دولة الصين في استخدام عملة رقمية تقوم على السلع الأساسية من خلال منصة Tencent QQ”” عن طريق القطع النقدية “Q”، ولكن سريعا أيضا  ما واجهت الاتهامات بزعزعة استقرار العملة الرسمية في الصين “يوان”، بسبب عمليات المضاربة على العملة الرقمية.

وفي عام 2009م بدأ استخدام عملة البيتكوين على نطاق واسع في مختلف أنحاء العالم وانتشرت بشكل كبير بين الدول، وفي عام 2018م بدأت علميات تداول العملات المشفرة بالشكل الحديث مع ظهور العديد من العملات الأخرى بجانب بتكوين.

ما هي خدمة Liberty Reserve وما علاقتها بالعملات الرقمية؟

من أشهر الخدمات المعروفة للعملات الرقمية هي Liberty Reserve وقد تم تأسيسها عام 2006م، وهي تتيح للمستخدمين إمكانية تجويل الدولار أو اليورو إلى Liberty Reserve Euros أو Dollar، ويتم تبادلها بكل حرية في مقابل رسوم بقيمة 1%.

وقد اشتهرت العديد من العمليات الخاصة بالعملة الرقمية والتي يتم استخدامها في غسيل الأموال و مخططات بونزي، وقد تم القبض عليه من قبل الحكومة الأمريكية ومقاضاته بتهمة العمل بدون ترخيص MSB.

وقد بدأ استخدام عملات QQ وعملات Q كأحد أنواع العملات الرقمية التي تقوم على السلع الأساسية في المنصة الخاصة برسائل Tencent QQ والتي ظهرت في بداية عام 2005م.

وكانت العملات Q فعالية بشكل كبير في دولة الصين، حتى أنه قيل أنها أثرت بشكل كبير في زعزعة استقرار عملية اليوان الصينية، وقد أدى الاهتمام الكبير بالعملات المشفرة إلى تجدد وزيادة الاهتمام بالعملات الرقميه، وفي عام 2008م تم تقديم عملة البيتكوين لتكون العملة الرقمية الأكثر قبولا واستخداما.

هل العملات الرقمية نوع واحد؟

على عكس ما يعتقده البعض بأن العملات الرقمية هي نوع واحد فقط وهو البيتكوين، ولكن يوجد الكثير من أنواع العملات الرقمية والتي تصل أعدادها إلى    حوالي 6700 عملة رقمية مشفرة يتم التعامل بها وتداولها بشكل علني على شبكة الإنترنت، علاوة على ذلك فإن سوق العملات المشفرة يزداد نموا يوما بعد يوم وتزداد أعداد العملات الإفتراضية بشكل كبير.

ومع ذلك فإن عملة البيتكوين تعتبر العملة الرقمية الأشهر على الإطلاق والأكثر استخداما والأعلى في القيمة، ولكن هناك عدة شركات بدأت في إصدار عملات رقمية خاصة بها لتتجنب استخدام البيتكوين، بحيث يكون لكل شركة عملة رقمية تستخدم في شراء الخدمات والمنتجات الخاصة بها فقط.

ازدياد أنواع العملات الرقمية مع مرور الوقت

لقد مرّ أكثر من عشر سنوات على إنشاء عملة البيتكوين بواسطة “ساتوشي ناكاموتو” الغامض، والتي تعتبر من أول وأشهر العملات الرقمية في العالم، ولكن على الرغم من شهرة البيتكوين الواسعة إلا أنها ليست العملة الوحيدة في عالم العملات المشفرة، فقد ظهر العديد من المبتكرين والمقلدين وعدد كبير من الشركات الفرعية، بالإضافة إلى أكثر من سبعة آلاف عملة رقمية مشفرة موجودة في سوق تداول العملات الرقمية في وقتنا الحالي.

وكل هذه المجموعة الضخمة من أنواع العملات الرقمية المشفرة تتيح فرصة اختيار الأفضل من بينها لكي يتم الاستثمار فيها من خلال اختيار العملة المشفرة التي لها قيمة عالية في سوق المال أو العملات المشفرة الجديدة.

وهنا يكون التساؤل كيف يعرف المستثمرون أفضل العملات الرقمية لكي يقوموا بالاستثمار فيها، والإجابة هي من خلال مراقة العملة الأكر شيوعا أو التي تتصدر عناوين الصحف في العالم، وخلال السطور القادمة سوف نتعرف على أفضل سبع أنواع من العملات الرقميه المشفرة لعام 2021م.

ما هي أشهر أنواع العملات الرقمية؟

إليكم أشهر أنواع العملات الرقمية بالإضافة لتفاصيل كل عملة.

عملة البيتكوين BTC

وتعتبر البيتكوين هي الدرجة الأولى من العملات المشفرة، وقد استطاعت أن تسيرط على السوق منذ تم البدء في تعدين عملات البيتكوين في شهر يناير من عام 2009م، ولكن ذلك لا يعني أنها كانت سهلة دائما.

وقد وصلت أسعار عملية البيتكوين إلى أعلى مستوى لها في ديسمبر من عام 2017 بحوالي عشرين ألف دولار، وذلك قبل أن تتعرض للانهيار في 2018م، حتى تصل إلى القاع مع حلول نهاية العام بقيمة 3234 دولارا.

ومنذ ذلك الوقت تمتعت عملة البيتكوين بالعودة إلى الارتفاع لأكثر من أربعين ألف دولار في العام الحالي 2021م بقيمة سوقية أكثر من تريليون دولار، وذلك يعني أن عمة البيتكوين تستحوذ على أكثر من 69% من إجمالي سوق العملات الرقمية المشفرة.

وذلك لا يمنع أن البيتكوين تأخذ نصيبها من التقلبات السعرية بشكلٍ عادل، فقد تراجاعت الأسعار أكثر من مرة منذ أن حققت هذا الارتفاع، ولكن باعتبار البيتكوين أكبر اسم في العملات المشفرة فتتمتع بالقبول العالمي الذي لا يملكه أي من المنافسين، وهو ما يجعلها أفضل عملة رقمية مشفرة للاستثمار في فئة الأصول.

عملة بيتكوين كاش BCH

تعتمد العملات المشفرة مثل عملة البيتكوين على تقنية اللبوكشين، والتي تعتمد على تخزين المعلومات على هيئة كتل بيانات تحيط بمعاملات التشفير والتي قد تشمل واحد ميجا بايت من البيانات، ومع زيادة الشعبية للعملة تمتلئ كتل البيانات، وقد أدى ذلك إلى بطء في معاملات البيتكوين مع زيادة قيمة الرسوم للمعاملات.

وقد اقترح بعض المطورين لعملة بيتكوين أحد لحلول الذي قد يساهم بشكل كبير وفعال في تقليل كمية البيانات التي تكون مطلوبة في كل كتلة. ولكن البعض يعتقد أن ذلك قد يؤدي إلى إلحاق الضرر بسلامة العملة المشفرة. ولذلك قاموا بإنشاء خاصة بهم من بيتكوين وذلك في أغسطس من عام 2017م، وقاموا بتسميتها بيتكوين كاش Bitcoin Cash.

وتحتوي البيتكوين كاش على كتل بيانات بسعة 8 ميجا بايت، وهو ما يسمج بإجراء المعاملات بشكل أسرع وتواتر أكبر وبقيمة رسوم أقل، وقد تكون بيتكوين كاش جديدة وأقل شهرة، ولكنها تمتلك قابلية للتوسع تشير إلى أن تمتلك إمكانات لا تصدق النمو، وتضعها في حالة التشغيل لكي يتم الحصول على أفضل عملات مشفرة.

عملة لايتكوين LTC

الغالب على العملات الرقمية أنها تميل إلى الغموض والتعقيد، وخاصة بالنسبة لأولئك الذين لا يعرفون التعامل مع التكنولوجيا الأساسية، ولذلك قد تم إنشاء عملة لايتكوين Litecoin حتى تساعد في إصلاح الأمر، ففي الواقع أن المؤسس تشارلي لي أراد أن ينشئ نسخة من بيتكوين أكثر خفة وتطورا بحيث يمكن أن تكون مثل دور الفضة أمام الذهب بيتكوين.

وقد استطاع تشارلي لي فعل ذلك مع لايتكوين عام 2011م، واستطاع ابتكار عملة مشفرة تتضمن العديد من مميزات البيتكوين ولكن مع بعض التحولات والتعديلات.

فمثلا؛ إذا استغرقت معاملات البيتكوين مدة عشر دقائق تقريبا للتأكيد، فإن معاملات اللايتكوين أسرع كثيرا فقد تستغرق أقل من ثلاثة دقائق، إلى جانب ذلك فإن عملية تعدين البيتكوين تتطلب استخدام أجهزة متخصصة إلى جانب قوة حوسية تثير إعجاب المستخدمين، بينما اللايتكوين تتطلب نظام أقل من ذلك كثيرا، فيمكن استخدام أجهزة الكمبيوتر العادية في عملية التعدين، فهي عبارة عن مزيج سهل وسريع وقوي للمستثمرين والمستخدمين على حدٍ سواء.

إيثريوم ETH

لامركزية العملة هي أهم الفلسفات الأساسية للعملات المشفرة، وعملة إيثريوم Ethereum تأخذ هذه الخطوة للأمام بدلا من فكرة تطبيق اللامركزية على الأموال، فإن هدف هذه العملة هو إلغاء المركيزة للانترنت من خلال القيام باستبدال الخوادم بنظام آخر عالمي من العقد، مع إنشاء كمبيوتر واحد فقط للعالم كله.

وعملة إيثريوم هي منصة برمجية ترتكز على تقنية بلوكشين، حيث يتمكن المسخدمين تبادل العملة المشفرة ايثير، والتي أصبحت أحد أكثر العملات الرقمية المشفرة انتشارا في العالم، مع رسملة سوقية تصل إلى 139 مليار دولار، وهذا ما يجعلها تأتي في المرتبة الثانية في حصة السوق بعد عملة البيتكوين.

ولكن النظام الأساسي يعتمد على السحب الحقيقي، وهو ما أصبح منتشرا على كمضيف للعملات الرقمية المشفرة الأخرى على نطاق واسع، أو بمعنى آخر فإن المستثمرين لا يستفيدون فقط من أشهر وأفضل العملات المشفرة في سوق المال ولكن أيضا من استخدامات الإيثيريوم الواسعة.

BNBBinance

على خطى عملة إيثيريوم، فإن عملة Binance ليست مجرد عملة مشفرة، وفي الأصل قد تم استضافتها على عملة إيثيروم حتى أصبحت المنصة اللامركزيو لعملة Binance أو DEX في عام 2017 على شبكة الانترنت,

Binance DEX عبارة عن منصة تشبه بشكل كبير عملة إيثريوم ولكن باختلاف المهام، فهي عبارة عن منصة لا مركزية، ويتمكن المستخدمين من بيع وشراء عملات Binance بالإضافة إلى استخدام BNB من أجل تحويل العملات الرقمية الأخرى من عملة إلى أخرى، وهذا ما جعل من Binance DEX أكبر بورصة في العالم للعملات المشفرة وقد ساهم ذلك في زيادة شعبية الأصول الرقمية.

إلى جانب ذلك فإن Binance DEX تقدم خصما لكل مستخدم يقوم بدفع الرسوم الخاصة بالمعاملات في البورصة مع BNB، وتلك الاستراتيجية الذكية تساعد في الحفاظ على المستخدمين الموجودين على المنصة، كما تساعد في زيادة نمو Binance Coin.

ترون TRX

خلال العام الماضي حدثت العديد من الاضطرابات القوية بداخل مجال صناعة الترفيه وهو ما أدي إلى قابليتها للاضطراب، وهذه بالتحديد كانت الفرصة التي كان ينتظرها ويأمل بها مؤسسو Tron حين قاموا ببناء المنصة المركزية التي تقوم على تقنية blockchain بغرض مشاركة المحتوى، في الوقت الذي تقوم فيه شركات الترفيه الكبرى بالاستفادة من جميع وبيع بيانات مستخدميها، فإن Tron لايسمح بترك أي أثر لذلك خلفه بل يقوم بحماية بيانات مستخدميه.

يعمل Tron أيضا على تشجيع المبدعين من مستخدميه على تحقيق الدخل من خلال المحتوى الخاص بهم بشكل مباشر من خلال Tronix، وTron هو من أشكال العملات المشفرة، وقد اكتسب المنصة سمعة سيئة وشهرة بسبب تصرفات مؤسس Tron على مدار السنوات القليلة الماضية، ولكن بغض النظر عن ذلك فلا يمكن إنكار أن فكرة Tron فكرة طموحة.

Chainlink (LINK)

منصة Ethereum تعتمد بشكل أساسي على العقود الذكية، أو الاتفاقيان بين الطرفية عبر شبكة بلوكشين، مع تسجيل المعاملات في كتل من البيانات، ولكن تكمن المشكلة في عدم إمكانية تحديث هذه المعاملات على المنصة، ولابد من إيجاد طريقة ما لكي يتم جذب البيانات من العالم الحقيقي إلى النظام الأساسي حتى يتم تنفيذ العقود الذكية حين يتم إستيفاء الشروط التي يتم الإتفاق عليها.

ولعل الحل في ذلك هو في الاستعانة بموفرّ البيانات أو ما يعرف باسم Oracles، وقد قامت العديد من منصات التشفير بإنشاء العديد من طرق oracles من أجل استرداد البيانات الخاصة بشبكاتهم، وقد توصل Chainlink إلى نظام يضمن تحقيق دقة البيانات وهو ما يضمن بالتالي صحة العقود الذكية.

مجرد أن يتم التأكد من بيانات oracle فيتم الدفع تلقائي باستخدام Link وهي العملة المشفرة المفضل استخدامها لدى chainlink، وهذا النظام يعمل على بناء الثقة في النطام الرئيسي، كما أن ازدياد الشعبية للتمويل اللامركزي DeFi يساعد في جعل Link في منافسة مع أفضل عملة رقمية مشفرة.

ما هي أفضل العملات الرقمية للتداول في 2022؟

  • البيتكوين Bitcoin، والتي تتصدر قائمة العملات المشفرة، فهي الأشهر على الإطلاق، وتبلغ القيمة السوقية لها نحو 969 مليار دولار أمريكي.
  • الايثيريوم Ethereum وتبلغ قيمتها السوقية نحو 3 مليار دولار أمريكي.
  • التيثر Tether، وتبلغ قيمتها السوقية 1 مليار دولار أمريكي.
  • بينانس كوين Binance Coin، وتبلغ قيمتها السوقية حوالي 5 مليار دولار أمريكي.
  • كاردانو Cardano، وتقدر قيمتها السوقية بـ3 مليار دولار أمريكي.
  • بولكادوت Polkadot، وتقدر قيمتها السوقية بــ1 مليار دولار أمريكي.
  • إكس آر بي XRP، وتبلغ قيمتها السوقية نحو 4 مليار دولار أمريكي.
  • لايتكوين Litecoin، وتقدر قيمتها السوقية بنحو 15 مليار دولار أمريكي.
  • تشين لينك Chainlink، وتقدر قيمتها السوقية بمبلغ 3 مليار دولار أمريكي.
  • بيتكوين كاش Bitcoin cash، وتبلغ قيمتها السوقية نحو 13.1 مليار دولار أمريكي.

كيف يتم شراء العملات الرقمية؟

على الرغم من إمكانية شراء العديد من العملات الرقمية المشفرة بالدولار الأمريكي بما في ذلك عملة البيتكوين، إلا أن بعض المستخدمين يفضلون الدفع باستخدام أي من العملات الرقمية الأخرى، ولكي يتم شراء العملة الرقمية المشفرة فلابد من وجود محفظة أو تطبيق من خلال شبكة الانترنت يتم الاحتفاظ بالعملة فيها.

وبشكلٍ عام، فحين يقوم الشخص بإنشاء حساب في البورصة، يتمكن بعد ذلك من تحويل الأموال الحقيقية إلى العملات الرقمية المشفرة مثل بيتكوين أو إيثريوم.

ويمكن إنشاء محفظة إلكترونية لبيع وشراء والاحتفاظ بالعملات الرقمية المشفرة عبر منصة Coinbase وهي من أشهر المنصات لتداول العملات الرقمية المشفرة، إلى جانب وجود العديد من شركات التداول من خلال شبكة الانترنت التي تقدم العملات الرقمية المشفرة.

تداول العملات الرقمية

إذا كنت تتطلع إلى الاستثمار في العملات الرقمية من خلال البيع والشراء والتبادل، فلابد من إنشاء محفظة تشفير حتى تتمكن من شراء العملات المشفرة عن طريق العملات النقدية التقليدية، ثم يتم استبدالها بأي من العملات المشفرة المتاحة بحسب اختيارك، أما في حالة الرغبة في تداول العملات الرقمية فذلك يتطلب تسجيل حساب في بورصة التشفير حتى تتمكن من الاستفادة من فروق الأسعار لصرف العملات المشفرة حين يتم تداولها.

الجدير بالذكر أن هذه المحافظ غالبا ما تكون غير منظمة، وذلك بسبب عدم احتياجها لهذا الأمر، وفي أغلب الأحيان لن تتمكن من معرفة معلومات عن الأشخاص الذين يدعمون هذه الأدوات، بالإضافة إلى وجود خطر الإختراق الإلكتروني الذي يحدث في البورصات بشكل مستمر، لذلك لابد من التأكد من تداول العملات الرقمية مع منصة تداول منظمة وموثوقة لضمان حماية بيانات الحساب بشكل مؤكد وصحيح لتجنب عمليات السرقة والاحتيال.

كيف يتم التداول بالعملات الرقمية؟

يتم تداول العملات الرقمية المشفرة عن طريق شراء العملات الرقمية من منصات التعدين بشكل مباشر، أو عن طريق التداول في سوق فوركس. والقيام بشراء العملات الرقمية المشفرة عن طريق منصات التداول.

فيمكن التداول والمضاربة على أسعار العملات الرقمية المشفرة، مثل عملة Ethereum أو عملة Bitcoin، ويتم ذلك عن طريق المنصات الإلكترونية للتداول من خلال شركات تداول العملات.

طرق تداول العملات الرقمية

  • البورصة: وتعتبر من أشهر الطرق لتداول العملات الرقمية، حيث تتم عمليات التداول فيها كعمليات تداول الأسهم تماما، عن طريق انتظار حدوث التقلبات الاقتصادية التي تؤثر على القيمة السعرية للعملات الرقمية خلال اليوم أو على مدار الأسبوع، وبالتالي يمكن استغلال مؤشر الصعود للعملة الرقمية من خلال بيعها أو الاحتفاظ بها إذا هبطت قيمتها السعرية.
  • العقود الآجلة: وتسمى أيضا العقود الاشتقاقية، حيث يتم تدوال العملات الرقمية بسعر محدد ويتم تسليمها في توقيت محدد، وتسمى هذه الطريقة في التداول باسم الاشتقاقية لأن القيمة المالية لأدوات التداول المستخدمة فيها تشتق من أصول مالية أخرى.
  • الخيار المزدوج: وذلك عن طريق تحديد الأسعار المتوقعة للعملة الرقمية خلال مدة محددة، وعند حلول نهاية هذه المدة يمكن اختيار شراء العملة عند ارتفاع القيمة السوقية لها، أو اللجوء إلى عدم الشراء إن كان سعر العملة الرقمية أقل من السعر المتوقع، وبطبيعة الحال يكون الاختيار الأفضل هو الاحتفاظ بالعملات المشفرة.
  • الصناديق الاستثمارية: وتعتبر من أسهل طرق التداول للعملات الرقمية، حيث يمن للمستثمرين إنشاء صناديق الاستثمار للعملات الرقمية. ويعتبر صندوق GBTS هو أشهر هذا الصناديق.

ترتبط الأرباح من عمليات التداول بنوع  العملات المشفرة التي يتم تداولها، ومع مدى صحة التوقعات المستقبلية لها. وفي كل الأحوال لابد من التنويه إلى أن تداول العملات الرقمية من أكثر الاستثمارات تقلباً سواء كان على المدى القريب أو على المدى البعيد. فإن كنت تسعى إلى تحقيق الأرباح من خلال تداول العملات المشفرة فلابد من دراسة السوق المالي بشكل دقيق. فضلا عن دراسة كل صفقة بشكل جيد قبل قرار الدخول فيها مع متابعة اسعار العملات الرقمية لحظة بلحظة.

شركات تداول العملات الرقمية

العديد من شركات تداول العملات الموثوقة والحاصة على التراخيص توفر إمكانية الشراء والتداول للعملات الرقمية المشفرة عن طريق منصات التداول الخاصة بها. حيث يمكن للعميل أن يقوم بشراء وتداول العملات الرقمية المشفرة Ethereum أو عملة Bitcoin إلى جانب العديد من العملات الرقمية الأخرى. كما توفر شركات التداول من خلال شبكة الانترنت رافعة مالية حتى تعمل على زيادة رأس مال المستثمر ورفع قدرته من أجل تحقيق الأرباح.

أهم عوامل تداول العملات الرقمية

يوجد بعض العوامل التي يجب إتباعها عند تداول العملات الرقمية. حيث يعتبر سوق العملات الرقمية المشفرة من الأسواق المتقلبة والمتغيرة بصورة مستمرة. كما أنها تشهد اختفاء عملات وظهور عملات أخرى جديدة. وذلك الأمر مفضل لدى العديد من الناس حول العالم حيث يقومون بحماية أنفسهم من انخفاض قيمة العملة الأصلية. فقد بدأت العديد من المتاجر الخاصة ببيع التجزئة في قبول عملة البيتكوين وغيرها من العملات المشفرة في عمليات الدفع. إلى جانب استخدام بعض الدول لهذه العملات بشكل رسمي مثل دولة اليابان وذلك بعد موافقة الحكومة اليابانية على ذلك.

كان يتم استخدام عملة البيتكوين في البداية بشكل بسيط، ولكن مع مرور الوقت ازداد استخدامها بشكل تدريجي حتى أصبحت تُستخدم بشكل دائم. وخاصة في العمليات التجارية التي تتم من خلال شبكة الإنترنت. ثم بدأت البنوك في استخدام العملات الرقمية بعدما أصبحت العديد من الشركات تستخدمها كأحد وسائل الدفع الإلكتروني. فهذه العملات أصبحت تمتلك القدرة على تغيير صورة العالم المالي، ومنع سيطرة البنوك والحكومات على الأموال.

ويوجد عدد من العوامل التي تساعد في انخفاض أو ارتفاع سعر العملات الرقمية. فكلما ازداد الطلب عليها أدى ذلك إلى ارتفاع سعر العملة الرقمية. إلى جانب عمليات شراء العملة الرقمية من قِبل المتداولين والتي تؤثر على عمليات الطلب وعلى سعر العملة بشكل أساسي.

تأثير أخبار وأسعار العملات على التداول

قد تكون الأخبار والتقارير حول مستويات وأسعار العملات الرقمية الضعيفة لها تأُثير على سعر عملة البتكوين بشكل خاص. فعلى سبيل المثال أعلنت دولة الصين عام 2013م عن ضرورة ألا تقوم المؤسسات المالية بتداول عملة البتكوين بسبب عدم استقرارها، مما أدى إلى تراجع سعر البتكوين نحو 300 دولار. كما تراجع سعر البيتكوين في 2014م أيضا حيت أوقفت بورصات البيتكوين آنذاك تلقي طلبات الودائع من قبل البنوك. علاوة على ذلك فقد ظهرت العديد من الشائعات عام 2017م التي روجت إلى قيام البنك المركزي الصيني بتنفيذ بعض الإجراءات التنظيمية التي تتعلق بتبادل العملات الرقمية. حيث وصل حجم التداول حينها إلى نفس حجم تداول عملة البيتكوين.

وفي 2014م حدث اختراقًا كبيرًا على مسح الشاشات، وفي ذلك الوقت لم تكن عملية تبادل عملة البيتكوين متصلة ومفعلة. وقد أدى هذا الاختراق إلى انخفاض سعر البيتكوين بنسبة 23% إلى أن عادت الأمور لطبيعتها مرة أخرى. فلا شك أن ما تشهده العملات الرقمية من تقلبات مستمرة هو ما يزيد من جاذبيتها  بصورة كبيرة باعتبارها إحدى أدوات التداول لكثير من الأشخاص. حيث يمكن إيجاد قيمة البيتكوين الخاصة بك بين لحظةٍ وأخرى. فعند تداول عملة البيتكوين تكون هناك الفرصة في الحصول على نقاط إضافية بسبب ارتفاع العملة في مدة قصيرة.

نصائح تداول العملات الرقمية

السياسة المعروفة في عمليات تداول العملات الرقمية هي أن يتم الشراء بسعر منخفض والبيع بسعر مرتفع. وهذه السياسة تنطبق فقط على بعض العملات الرقمية التي تتغير أسعارها عند نقاط مختلفة. فمهما كان حجم رأس المال يمكن إيجاد عملة رقمية تتناسب مع احتياجات التداول. كما تعتبر مراقبة أخبار أسعار العملات الرقمية من أهم الأمور التي ينبغي متابعتها حيث تساعد على اختيار العملة الرقمية الأفضل للتداول.

وهناك عاملين رئيسيين يجب على كل متداول أن يحرص على إتباعهما، وهما التحليل الفني والتحليل الأساسي. حيث يتضمن التحليل الفني البحث الذي يتم مع أي أصول مالية أخرى بعيدة عن العملات الرقمية. أما التحليل الأساسي فهو عن مدى قابلية الأسواق المالية ومدى التأثر بها. كما يمكن لخبراء صناعة العملات الرقمية التلاعب في أسعار العملات الرقمية اليوم من أجل خدمة مصالحهم الشخصية.

ما الفرق بين العملات الرقمية والبلوك تشين؟

حين نسمع مصطلح العملات الرقمية سريعا ما يتبادر إلى أذهاننا مصطلح البلوك تشين. فكثير من الناس يعتقدون أن كلا المصطلحين يشيران إلى نفس الشيء، ولكن ذلك غير صحيح. فالعملات الرقمية كما أشرنا سابقا أنها عبارة عن عملات إفتراضية مشفرة بنظام حماية قوي. ويتم استخدامها في شراء الخدمات والبضائع وغيرها. أما البلوك تشين فهي عبارة عن تقنية تكنولوجية لا مركزية تحتوي على بعض السجلات المشفرة. وتنتشر عبر أجهزة الحاسوب بسرعة فائقة وقدرة عالية. حيث تقوم بإدارة كل المعاملات الرقمية التي تتم بالعملة المشفرة، نفهم من ذلك أن العملة الرقمية تعتمد في استخدامها على البلوك تشين وليس العكس.

مميزات العملات الرقمية

خلال السنوات الماضية ازدادت أهمية العملات الرقمية بشكل بالغ. وحازت على اهتمام ودعم من آلاف الأشخاص والجهات من مختلف دول العالم، ويرجع ذلك إلى عدة أسباب، منها:

اعتبارها العملة المستقبلية المحتملة، حيث يؤمن الكثير ممن يقدمون الدعم لهذه العملات أنها -وخاصة عملة البيتكوين- سوف تصبح العملة الرسمية لمختلف التعاملات في المستقبل. ولذلك يسارعون الآن بشراء البيتكوين قبلما تزداد أهميتها ويرتفع سعرها، ولكن هل ستصدق توقعاتهم ويحدث هذا حقا؟

اللامركزية، فالعملات الرقمية لا ترتبط بأي جهة مركزية أو سلطة مالية مثل البنوك مثلا. وبالتالي فإن كل التعاملات الرقمية التي تتم في هذه الحالة لا تحتاج إلى تدخل أي وسيط من أجل تنفيذها. كما أنها لا تحتوي على أي رسوم للمعاملات، وهو ما يحبه معظم مؤيدي العملات الإلكترونية المشفرة.

نسبة الأمان المرتفعة وصعوبة التزييف والتزوير، حيث تعتمد هذه العملات على تكنولوجيا البلوك تشين. وهذه التقنية اللامركزية تعمل على تسجيل كافة المعاملات المالية ومن ثم تحويلها من خلال عدة طرق مختلفة للدفع، ويتم نقل الأموال بمنتهى الأمان. فلا يمكن بأي حال من الأحوال اختراق شبكو البلوك تشين. ومن المستحيل أن يتم تزوير أو تزييف العملات المشفرة، وهو ما يجعل اختيار التعامل بها هو المفضل لدى كثير من الناس.

العملات الرقمية في السعودية

لا تمنع الحكومة السعودية تداول العملات الرقمية في السعودية. فهناك العديد من الإعلانات عن تداول العملات المشفرة بشكل يومي من قبَل المستثمرين السعوديين. وأيضا عن طريق شركات التداول العالمية. وتحظى منصات التداول للعملات الرقمية في السعودية برواج كبير. وتسجل نسبة ارتفاع مستمرة في الإقبال عليها.

على الرغم من ذلك فإن حكومة المملكة العربية السعودية ترفض حتى وقتنا الحالي الاعتراف بقانونية العملات الرقمية المشفرة. كما ترفض أيضا اعتماد أي هيكل تنظيمي لتداول هذه العملات بشكل موحد. نظرا لاعتقادها بأن هذا النوع من العملات يمثل مصدر مخاطر ضخم وله آثار سلبية كبيرة. وخاصة كونها لا تخضع لسيطرة الحكومة السعودية ولا تخضع إلى رقابة أي جهة تنظيمية أخرى في العالم.

هل العملات الرقمية ممنوعة في السعودية؟

بعد ازدهار ورواج سوق تداول الفوركس والعملات الرقمية على شبكة الانترنت في المملكة العربية السعودية فقد ظهرت العديد من شركات التداول المزيفة التي تقوم بالنصب والاحتيال على المستثمرين. ولذلك لابد من التأكد من اختيار شركة تداول موثوقة ومعتمدة وحاصلة على كافة التراخيص.

أما عن تداول جميع العملات المشفرة السعودية فهو أمر مسموح به على الرغم من عدم اعتراف الحكومة السعودية بهذه العملات المشفرة; نظرا لكونها لا تخضع لأي جهة رقابية أو تنظيمية، ولا تخضع لسيطرة أي من البنوك المركزية. ومع ذلك فلم تقم الحكومة السعودية بحظر أو منع تداول العملات المشفرة، ويتم ذلك بشكل طبيعي جدا بين المواطنيين السعوديين.

وكذلك هو الحال مع عملة البيتكوين في السعودية، فيتم تداولها والاستثمار فيها بشكل طبيعي في المملكة العربية السعودية. ولكن تصدر الحكومة السعودية العديد من التحذيرات حول هذه العملة والاستثمار فيها لتجنب الوقوع فريسة لها وتعرض أي شخص لخسارة أمواله بسبب استثماره فيها بدون معرفة صحيحة بطبيعة هذه العملة الرقمية، وخاصة مع كبر حجم سوق العملات الرقمية اليوم ونموه يوما بعد يوم.

اقرأ اجابة كاملة عن هل العملات الرقمية ممنوعة في السعودية أم لا.

كيف يتم شراء العملات الرقمية في السعودية؟

يبحث كثير من المستثمرين عن طريقة شراء العملات الرقمية في السعودية بعد متابعة اخبار العملات الرقمية والتأكد من الرغبة في الاستثمار فيها. ويمكن تنفيذ ذلك من خلال الخطوات التالية:

  • يتم اختيار إحدى منصات تداول العملات الرقمية التي تكون حاصلة على التراخيص ومعتمدة بشكل قانوني في المملكة العربية السعودية; والتي تعرض أسعهار العملات الرقمية مباشر، ثم فتح حساب لتداول جميع العملات المشفرة.
  • في حالة الرغبة في شراء عملة بيتكوين Bitcoin باستخدام العملة المحلية وهي الريال السعودي; فيجب تأكيد هوية المستثمر من أجل زيادة نسبة الأمان وكذلك لتحديد الاحتمالات للسحب اليومي.
  • اختيار طريقة الدفع التي تناسب المستثمر والتي تدعمها منصة التداول التي يتعامل معها.
  • عادة ما يتم تحديد طريقة واحدة فقط للدفع، ولكن بعض منصات التداول تتيح إمكانية تحديد أكثر من طريقة دفع بهدف التيسير على العملاء.
  • تحديد التداول (P2P)، ثم الضغط على اختيار الشراء.
  • الضغط على عامل التصفية الموجود في أعلى يمين الشاشة.
  • اختيار طريقة الدفع، ثم تحديد العملة المحلية وهي الريال السعودي ورمزه SAR حتى يتم شراء العملة الرقمية المطلوبة، ثم الضغط على زر التأكيد.
  • سوف تنتقل الصفحة إلى قائمة تضم أبرز العروض الموجودة حتى يتمكن العميل من اختيار ما يناسبه من تلك العروض.
  • اختيار العرض الذي يتوافق مع القدرة الشرائية، ثم يتم تحديد المبلغ المراد شرائه من البيتكوين أو المبلغ المراد إنفاقه من الريال السعودي.
  • تحويل المال مباشرةً إلى البائع، وذلك وفقا لمعلومات الدفع التي يحددها البائع خلال مهلة الدفع.
  • يمكن التواصل بسهولة مع البائع عن طريق الضغط على المربع الخاص بالدردشة والذي يظهر بشكل تلقائي على الشاشة.
  • التأكد من إتمام إرسال الأموال إلى البائع.
  • الضغط على اختيار التحويل، ثم الضغط على زر التأكيد.
  • بمجرد أن يتم تأكيد الطلب سوف تتغير حالة المستفيد وسوف يظهر اختيار “سيتم التحرير”.
  • بالنهاية سوف تظهر رسالة تفيد بإتمام عملية التداول وحصول العميل على عملة البيتكوين.

وبهذه الخطوات يمكن شراء جميع العملات الرقمية في السعودية وتداولها بكل سهولة.

ما هي أفضل منصات تداول العملات الرقمية؟

بعد معرفة كل ما يخص تداول العملات الرقمية يظل اختيار منصة التداول بمثابة صداع في رأس المستثمر الذي يرغب في اقتحام هذا السوق. فكما يوجد مئات العملات المشفرة كذلك يوجد مئات منصات تداول العملات الرقمية. فلا شك أن هذا المجال يحقق أرباحًا طائلة على الرغم من حالة عدم الاستقرار التي يعاني منها سوق تداول العملات المشفرة في الفترة الحالية، إلا أن هناك من التفائل بشأنها. ولذلك يمكن حصر أفضل منصات التداول حتى يتمكن المستثمر من الاختيار فيما بينها، ومنها:

منصة CFD

تعتبر شركة CFD من أفضل شركات الوساطة المالية الدولية في سوق الفوركس بشكل عام، وهي شركة بريطانية لها العديد من الفروع في مختلف أنحاء العالم; مثل أستراليا وأوروبا وأمريكا اللاتينية وآسيا، وهي توفر الدقة التجارية في أسواق المال العالمية. وتعتبر شركة الوساطة الوحيدة التي تضمن للعملاء حد الربح وأوامر الإيقاف مهما كانت ظروف السوق، فكل أوامر العميل يتم تنفيذها بشكل تلقائي.

من مميزات الشركة أيضا أنها تعمل باستخدام نظام SSL بتقنية تشفير Bit 128 في جميع الصفقات. وهو ما يجعل كل معلومات العملاء مؤمنة في كل الأوقات، كما أنها تمتلك منصات تداول مصممة لمختلف مستويات الخبرة لدى العملاء. حتى تساعد في بناء المحفظة الاستثمارية لكل عميل في أقل وقت ممكن.

منصة XTB

لقد حصلت منصة إكس ستيشن على عدة جوائز عالمية نظرا لسهولة استخدامها وتوفير ميزة قابلية التعديل لواجهة العرض. وهي تعتبر من أهم منصات التداول في عالم الفوركس وتداول أكثر من عشرين عملة رقمية. كما تتيح للعملاء تداول 9 عملات رقمية منفردة أو تداول 16 منها معا. كما تمتلك المنصة قسم خاص يوفر العديد من المواد التعليمية المفيدة للمستثمرين الجدد. والتي توفر شرح كامل لكل ما يخص تداول جميع العملات الرقمية وغيرها. كما توفر أيضا مدير حسابات لكل متداول ناطق باللغة العريبة لسهولة التواصل.

منصة باينانس Binance

 وتعتبر أكبر منصة تداول جميع العملات الرقمية على مستوى العالم كله، وتعتبر المنصة الشعبية والأولى بالنسبة للدول العربية والعديد من الدول الأخرى. ويرجع ذلك إلى حجم التداولات التضخم التي تتم عليها، فقد بلغت قيمتها السوقية نحو 1,344,676,806 مليار دولار أمريكي.

حين تتداول مع منصة باينانس فلن تحتاج إلى التحقق أو إرسال صورة شخصية أو أي وثائق رسمية في حالة سحب 2 بيتكوين فقط  يوميا. أما في حالة الرغبة في سحب أكثر من ذلك فلابد من تأكيد حساب التداول بوثيقة شخصية حتى يصبح حد الإيداع والسحب مفتوحًا. كما تتميز منصة باينانس بسهولة استخدامها خاصة للمبتدئين. بالإضافة إلى إمكانية تحويل أي عملة مشفرة يمتلكها العميل إلى المحفظة الخاصة بالمنصة حتى يبدأ في تداولها.

منصة بيتركس Bittrex

هي منصة أمريكية لتداول العملات الرقمية، حجم التداولات فيها ضخم، وتتيح تداول جميع العملات الرقمية. ويفضلها الكثير من المتداولين العرب نظرا لأنها توفر بعض العملات المشفرة التي لا توفرها منصات التداول الأخرى. وتتميز بيتركس بسهولة استخدامها وسهولة فتح حساب التدويل. ولكنها تتطلب توثيق الحساب الشخصي بجواز السفر في حالة الرغبة في فك القيد عن الحساب. ولكن من عيوبها أن الدعم الفني يتأخر في الرد على استفسارات العملاء.

منصة NSFX

وهي شركة وساطة مالية حاصلة على ترخيص من الإتحاد الأوروبي، كما تخضع لمراقبة البنك المركزي في مالطا منذ عام 2013م. وتوفر هذه الشركة العديد من المميزات. حيث تتيح التداول في أشهر العملات المشفرة مثل البيتكوين والبتيكوين كاش والريبل وغيرها. كما تعمل في مجال الفوركس من خلال طرح أسهم كبرى الشركات العالمية. وتستعين بوسيط أوروبي من أجل تسهيل عمليات البيع والشراء وسحب الأرباح لكل مستثمر. كما تتيح للمستثمرين الجدد حسابات تجريبية خالية من المخاطر من أجل التجربة والتدريب واكتساب الخبرة في التداول.

منصة eToro

تأسست عام 2007م، وحصلت على ترخيص من قبرص وأستراليا، وتخضع لقوانين البلدين، وتضم منصة eToro أكثر من 11 مليون مستثمر. وتوفر خمسة عشر عملة رقمية، وتتيح واجهة مخصصة باللغة العربية للمستثمرين العرب، كما تتيح واجهة تفاعلية تشبه منصات السوشيال ميديا.

منصة بولونيكس Poloniex

وتتميز بأنها توفر التداول بالهامش، إلى جانب سهولة التفعيل بها، وكبر حجم التداول فيها، مما يضمن وجود العديد من بائعي جميع العملات الرقمية. وهي من المنصات التي تتسم بشعبية كبيرة بين المستثمرين العرب، وتضم كم هائل من المستخدمين. كما أن نسبة العمولة بها قليلة للغاية سواء لعمليات البيع أو الشراء.

ما هي أوقات تداول العملات الرقمية؟

سوق العملات الرقمية هو نتاج للثورة التكنولوجية والمعلوماتية التي تمت بنجاح منذ 2009م; فكانت عملة البيتكوين هي أول ثمار هذه الثورة وأول عملة رقمية مشفرة. وحتى وقتنا الحالي لا يوجد أي قوانين تنظم التعامل في العملات الإلكترونية. ولا تنظم عمليات البيع أو الشراء، ولا يوجد قوانين تجرم المخالفات التي تقع في سوق العملات الرقمية.

ويرى معظم تجار العملات المشفرة أن أفضل اوقات تداول العملات الرقمية وأكثرها نجاحا يكون خلال جلسات التداول الآسيوية أو الأمريكية أو في بداية جلسات التداول الأوروبية بتوقيت من الساعة الثانية مساءًا وحتى السادسة صباحًا بتوقيت نيويورك.

بورصات تداول العملات

تمتلك الفوركس 15 بورصة مستقلة في مختلف أنحاء العالم، تعمل بشكل أسبوعي من يوم الاثنين وحتى يوم الجمعة. وتعمل كل منها بعدد ساعات معين للتداول، ولكن هناك أربع بورصات تعتبر هي الأهم من منظور التداول، وهي:

  • لندن من الثالثة صباحا وحتى الثانية عشر ظهرا، أو الحادية عشر صباحا حتى الثامنة مساءًا بتوقيت السعودية.
  • نيويورك من الثامنة صباحا وحتى الخامسة مساءا، أو من الرابعة مساءا حتى الواحدة صباحا بتوقيت السعودية.
  • سنغافور من الثالثة عصر وختى الثانية عشر صباحا، أو من الحادية عشر مساءا وحتى الصامنة صباحا بتوقيت السعودية.
  • طوكيو من السابعة مساءا حتى الرابعة صباحا، أو من الصالصة صباحا وحتى الثانية عشر ظهرا بتوقيت السعودية.

يجدر الإشارة إلى أن أفضل اوقات تداول العملات الرقمية هو حين يتم التداخل في أوقات عمل كلا من بورصة لندن وبورصة نيويورك. أي حين تعملان معا، حيث تمثل كلاهما مركزان تجاريان يملكان أكثر من 50% من إجمالي صفقات الفوركس. ومع ذلك فهناك بعض الاستثناءات حول تداول في العملات الرقمية حيث أن الأزمات العسكرية أو السياسية التي يشهدها العالم حاليا من شأنها أن تؤدي إلى ارتفاع التذبذب في حجم التداول. فقد تكون هذه النافذة غير ملائمة لعمل تداول في العملات الرقمية في الوقت الحالي.

ويعتبر سوق العملات الرقمية من أضخم الأسواق المالية في العالم، حيث يبلغ متوسط حجم تداول العملات الرقمية اليومي نحو 5 تريليون دولار أمريكي. ويعمل على مدار أربعٍ وعشرين ساعة لمدة خمسة أيام، حيث يفتح يوم الأحد في الثامنة مساءا ويفتح يوم الجمعة في الثامنة مساءا بتوقيت جرينتش.

هل العملات الرقمية حلال؟

ظهرت العديد من التساؤلات حول مدى شرعية العملات الرقمية وهل تداولها حلال أم حرام.  وقد أكد العديد من علماء الدين في المملكة العريبة السعودية أن العملات الرقمية جاءت من عالم مجهول ولا نعرف ما هي خوارزمياتها. ولا تصدر من جهة مسئولة وليس هناك قوانين تحكمها وليس لها قيمة ثابتة، ولها العديد من الآثار السلبية على المجتمع والاقتصاد. وبالتالي فهي تشبه القمار إلى حد كبير بل هي أشد ضررًا منه. وينبغي على كل مسلم أن يتجنب التعامل بها.

فقد أوضح علماء الدين أن العملة هي مادة محددة السعر تستخدم في تبادل الخدمات والسلع ولها قيمة ثابتة حتى تحقق العدالة بين من يستخدمونها. وقديما كانت العملات عبارة عن الذهب والفضة ولكل منهما قيمة محددة ومعروفة. وعلى أساس ذلك كانت تصدر الدنانير والدراهم بأوزان محددة من الذهب والفضة، وذلك تحت سلطة الدولة. ثم تم استبدالها بعملات ورقية لها غطاء بقيمة محددة أيضا وثابتة، وتخضع أيضا لسلطة الدولة.

أما العملات الرقمية فليس لها مقابل ولا قيمة ثابتة ولا تخضع لأي سلطة حكومية أو غير حكومية. فهي عملة افتراضية يتزايد الناس على شرائها وبالتالي أصبحت نوعًا من أنواع القمار المحرم، بل هي أشد ضررا. لأن القمار يقوم على مبالغ نقدية، بينما العملات الرقمية تستخدم عملات ليس لها مقابل ولا قيمة ثابتة، وهنا تكمن خطورتها.

فتاوي التداول بالعملات الرقمية

وقد أقرت بذلك أيضا بعض الفتاوي، حيث حرمت استخدام العملة المشفرة، وذلك بعدما قامت بالبحث المستفيض حول هذه العملات. مع الرجوع إلى خبراء الإقتصاد وجميع الأطراف المعنية بدراسة هذا الأمر. وقد تم اصدار بعض الفتاوي بأن تداول العملات المشفرة واستخدامها في عمليات البيع والشراء والتجارة هو أمر محرم. وذلك لما تسببه من اختلال إتزان السوق والعديد من الآثار السلبية على الاقتصاد ومفهوم العمل; كما أنها لا تخضع لأي رقابة مالية أو حماية قانونية. وبالتالي فهي لا تتوافر بها الضوابط والشروط اللازمة في الاعتراف بالعملة واستخدامها.

لحق ذلك التصريحات الصادرة من مجلس العلماء الإندونيسي. حيث قرر بأن استخدام العملات المشفرة أو الأصول الرقمية هو أمر حرام ويحظر على المسلمين استخدام مثل هذه العملات أو تداولها بوصفها سلعة. حيث يشوبها الرهان وعدم اليقين والأذي للمسلمين. أما إذا خضعت العملات المشفرة إلى رقابة الدولة والتزمت بضوابط الشريعة الإسلامية فحينئذ يمكن تداولها.

وعلى الرغم من كل هذه التصريحات الدينية والرسمية في عدد من البلدان الإسلامية إلا أن العملات الرقمية المشفرة مازالت في طريقها لتحقيق الأرقام القياسية. وما زالت عمليات التداول عليها في زيادة يوما بعد يوم، حتى أن عملة البيتكوين تجاوز سعرها مبلغ 65 ألف دولار أمريكي.

المُلخص

العملات الرقمية المشفرة عبارة عن أنواع جديد من العملات اللامركزية. ولا تتمكن الحكومات في أي من دول العالم أن تتحكم في منبع هذه العملات أو أن تقوم بإيقافها. فهذه العملات الجديدة تعتمد على تقنية لا مركزية تعرف باسم تقنية البلوكشين، وهي من التقنيات الحديثة للتشفير التي يصعب تتبعها.

يمكن تداول العملات الرقمية المشفرة عن طريق شركات تداول العملات في سوق فوركس. إلى جانب إمكانية شراء العملات الرقمية عن طريق المنصات المخصصة للتعدين. وقد ارتفعت أسعار العملات الرقمية بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة وهو ما جذب العديد من المستثمرين إلى الاستثمار بها. ومن المتوقع أن ترتفع أسعار العملات الرقمية بشكل كبير خلال الفترة القادمة. فهناك توقعات بأن يصل سعر البيتكوين إلى مائة ألف دولار خلال العام القادم.

ولا يمكن اعتبار البيتكوين هي العملة الرقمية الوحيدة الصالحة للاستثمار. فهناك العديد من العملات الرقمية المشفرة التي قد تكون رخيصة في السعر مقارنة بالبيتكوين ولكنها أيضا جيدة في الاستثمار. فهناك العديد من التوقعات بارتفاع أسعارها في المستقبل القريب. وذلك ما دفعنا إلى شرح أنواع العملات الرقمية الجيدة للاستثمار حتى يتمكن المستثمرين من اتخاذ القرار المناسب لهم.

بالرغم من أن العملات الرقمية شيء جديد إلا أن العديد من جهات الفتوى قد أقرت بحرمة التعامل بها. ومن جهةٍ أخرى فهناك بعض جهات الفتوى التي لم تحرم التداول بالعملات الرقمية المشفرة.

أكثر الأسئلة شيوعا حول العملات الرقمية

إليكم أكثر الأسئلة الشائعة حول العملات الرقمية المشفرة:

ما هي العملات الرقمية؟

تعتبر العملات الرقمية شكل من أشكال الدفع والتي يمكن أن يتم استبدالها من خلال شبكة الانترنت لشراء السلع والخدمات المختلفة. وهناك العديد من الشركات التي قامت بإصدار عملات خاصة بها أو ما تعرف باسم الرموز المميزة، والتي يتم تداولها من أجل الحصول على الخدمة أو السلعة التي تقدمها الشركة، مثل الرموز الخاصة بألعاب الورق ورقائق الكازينو.

كم عدد العملات الرقمية الموجودة؟ وما قيمتها؟

يوجد أكثر من سبعة آلاف عملة رقمية مشفرة يتم تداولها باختلاف كل منها، وذلك وفقا لأحد المواقع الخاصة بأبحاث سوق المال. وهذا النوع من العملات آخذ في الانتشار والتوسع، ويتم جمع الأموال عن طريق عروض العملات الأولية أو ما يعرف باسم ICOs.

ما سبب شعبية العملات الرقمية؟

العملات الرقمية تجذب العديد من المؤيدين بسبب عدة عوامل، منها:

– يعتقد المؤيدون للعملات الرقمية مثل عملة البيتكوين أنها عملة المستقبل. ويقومون بالتسارع في شرائها الآن على أمل أنها سوف تصبح أكثر قيمة في المستقبل مع الزيادة المتوقعة في سعرها.

– بعض المؤيدين يحبون فكرة أن العملة الرقمية المشفرة لديها قدرة على منع البنوك المركزية حول العالم من إدارة المعروض النقدي. فهذه البنوك تميل إلى تقليل قيمة النقود بمرور الوقت من خلال التسبب في التضخم.

– بعض الداعمين يشجعون فكرة العملات الرقمية كونها صورة من صور التكنولوجيا. وأنها تعتمد على نظام معالجة وتسجيل لا مركزي مما يجعلها أكثر أمانا من النقود التقليدية وأنظم الدفع المعتادة.

– بعض المضاربين بالعملات يحبون العملات الرقمية المشفرة لأن قيمتها ترتفع بمرور الوقت، وأنها وسيلة لتحريك الأموار على المدى الطويل.

هل العملات الرقمية استثمار جيد؟

هناك العديد من التوقعات حول ارتفاع قيمة العملات الرقمية في الفترة المقبلة. على الرغم من اعتقاد البعض بأنها مجرد تخمينات ولا يمكن اعتبارها استثمارا حقيقيا. وذلك باعتبار العملات الرقمية مثل العملات الحقيقية تماما، فالعملات المشفرة لا تحقق التدفق النقدي. ولذلك لكي يتمكن الشخص من تحقيق الربح من العملات الرقمية فيجب عليه أن يدفع في المقابل أكثر ما تدفعه العملة.

هل العملات الرقمية قانونية؟

العملات الرقمية المشفرة هي قانونية بالفعل في الولايات المتحدة الأمريكية. ولكن هناك بعض الدول التي حظرت استخدامها مثل الصين، ولذلك تختلف قانونية العملات الرقمية من دولة إلى أخرى.

من الوسطاء الذين يقدمون العملات الرقمية المشفرة عبر الانترنت؟

بعض شركات تداول العملات الموثوقة والحاصلة على التراخيص وتخضع لإشراف هيئات الرقابة توفر عمليات شراء وتداول العملات الرقمية المشفرة عن طريق منصات التداول الخاصة بها. ويمكن للمستثمر أن يقوم بشراء العملات الرقمية مثل Ethereum أو عملة Bitcoin عن طريق الشركات الموثوقة.